شركة ماش لصناعة الأدوية تنوي صنع المثيل للدواء الياباني لعلاج فيروس كورونا

 

الدواء الياباني لعلاج فيروس كورونا

قامت شركة ماش بريمير الخاصة بتصنيع الأدوية بالتصريح بأنها تنوي استهداف صنع دواء مثيل للدواء الذي تم اكتشافه لعلاج فيروس كوفيد-19 المستجد بجودة وفاعلية مميزة تماثل الشركات الأخرى.

وقد أشار رئيس مجلس إدارة شركة ماش بريمير سيد هنداوي أن الشركة تعزم على طرح دواء لعلاج فيروس كورونا بإسم (فافيبرافير) وذلك في الفترة القادمة بما ستناسب مع السوق المصري والمستخدمين المصريين.

وقد أوضح سيد هنداوي للبورصة، أنه تمت الموافقة على الدواء من قبل هيئة الدواء المصرية بواسطة شركة ماش بريمير وذلك تحت إشراف خطة الدولة التي تهدف إلى مساندة شركات الأدوية المصرية وتساعدها على التطور بشكل أكبر والقدرة على مكافحة الفيروس.

اقرأ المزيد  خطوات علاج الادمان

وقد أكد هنداوي على أن الشركة ستعمل بشكل كامل على صناعة الدواء وإنتاجه لتستطيع تلبية احتياجات السوق المصري، أما في حالة وجود فائض في الدواء عن السوق المحلي، فسيتم تصديره إلى الخارج.

وفي حديث لرئيس مجلس إدارة شركة ماش للأدوية، قال بأن الشركة تسعى إلى تصنيع 50 ألف عبوة وذلك كمرحلة اولية للتصنيع، كما أنه سيتم العمل على أن تكون نتائج الشفاء من فيروس كورونا المستجد بهذا الدواء هي 95% وذلك في خلال مدة قصيرة وهي 4 أيام فقط من تناول الدواء.

ومع تزايد حالات الإصابة وتخطيها لحاجز ال 100 ألف حالة إصابة اصبحت الحاجه لوجود دواء شافي من فيروس كورونا أمر ضروري وهام، وخاصة مع شعور الرعب من الموجه الثانية من مرض كورونا، وانتشاء التوقعات بارتفاع حاجز الإصابات مره أخرى في شهر نوفمبر الجاري، مما يزيد من الحاجة لوجود دواء أو لقاح ينهي هذا الفيروس.

وبالتزامن مع ذلك نجد المحاولات التي تقوم بها وزارة الصحة في شفاء الحالات المصابة بفيروس كورونا حاليا عن طريق استخدام بلازما المتعافين من الفيروس من قبل.

وفي النهاية نتوقع أن يتم إنتاج دواء مصري بالفعل لعلاج كورونا ولكن ذلك بعد فترة كبيرة، وذلك بسبب طول فترة عمل الأبحاث والإختبارات على الأدوية المصنعة حديثا للتأكد من أمانها وفاعليتها مع كل حالات الإصابة بكورونا.

 المصدر: سوق الدواء

إرسال تعليق

0 تعليقات